وقفة احتجاجية لموظفي كتابة الضبط بالمحكمة الابتدائية لتزنيت

النقاط الرئيسية

النقطةالتفاصيل
المشاركة في الوقفةتلبية لنداء النقابة الديمقراطية للعدل
الرفض الحكوميإدراج قطاع العدل ضمن مخرجات الحوار المركزي
الإضراب المتوقعإضراب وطني في عدة تواريخ خلال يوليوز

أسباب الوقفة الاحتجاجية

تجمع موظفو كتابة الضبط بالمحكمة الابتدائية لتزنيت يوم الخميس في وقفة احتجاجية.
جاء ذلك بدعوة من النقابة الديمقراطية للعدل التي تحث على **رص صفوف شغيلة القطاع** لتحقيق كافة الأهداف ضمن الملف المطلبي.

رفض خطوة الحكومة

المشاركون في الوقفة يعبرون عن رفضهم القاطع لخطوة الحكومة بإدراج **قطاع العدل** ضمن مخرجات الحوار المركزي.
ويعتبرون ذلك **تجاوزاً للتزامات سابقة** بمواصلة الحوار بخصوص الملفات العالقة.

خيبة الأمل من النقابة الديمقراطية للشغل

المكتب الوطني للنقابة عبر عن “خيبة أمله” من **الاتفاف غير المفهوم**.
وذلك في وقت أدرج فيه **مشروع النظام الأساسي لموظفي وزارة الاقتصاد والمالية** في المجلس الحكومي.

استثناء قطاع الصحة

قطاع الصحة استُثني من مخرجات الحوار المركزي، كإشارة لمواصلة النقاش بخصوص **المطالب العادلة والمشروعة للأطر الصحية**.

تمسك بالنقاط المتفق عليها

النقابة لم تذخر جهداً في **تحصين أجواء الثقة** والحوار المنتج.
وأكدت على أنها تعاملت **بحسن نية** مع تدخل رئيس الحكومة ومواصلة الحوار بخصوص مشروع تعديل النظام الأساسي.

تذمر النقابة من الالتفاف الحكومي

عبرت النقابة عن **تذمرها الشديد** من الخطوة الحكومية التي تعتبرها **ضرباً في الالتزام المؤسساتي** المفترض.
واعتبرت دعوة اللجنة التقنية المشتركة **محاولة للتضليل والتسويف**.

إضراب وطني

أكد المكتب الوطني للنقابة عن **خوض إضراب وطني** بكل المحاكم والمراكز القضائية والمديريات الفرعية.
الإضراب سيكون في أيام **09 و10 و11 و23 و24 و25 يوليوز**.

اجتماع مفتوح

النقابة ستبقي **اجتماعاتها مفتوحة** لاتخاذ كافة الخطوات النضالية للدفاع عن مخرجات الحوار القطاعي و**الحقوق العادلة والمشروعة** لموظفي هيئة كتابة الضبط.

الأسئلة المتكررة (FAQ)

ما هي المناسبة التي نظمت فيها الوقفة الاحتجاجية؟

الوقفة نظمت استجابة لنداء النقابة الديمقراطية للعدل.

ما هو سبب التذمر من خطوة الحكومة؟

إدراج قطاع العدل ضمن مخرجات الحوار المركزي خالف التزامات سابقة.

ما هي تواريخ الإضراب الوطني؟

الإضراب سيُقام في أيام 09 و10 و11 و23 و24 و25 يوليوز.

ما هو موقف النقابة من تدخل رئيس الحكومة؟

النقابة تعاطت بحسن نية مع تدخل رئيس الحكومة.



اقرأ أيضا