النقاط الرئيسية

النقطةالتفاصيل
احتجاج المعارضةرؤساء فرق المعارضة يحتجون على عدم تفاعل الحكومة.
رفض الحكومةالحكومة تعلن عدم استعدادها للتفاعل مع الطلبات المقدمة.
رد المعارضةاعتبرت المعارضة أن رفض الحكومة يعتبر إجابة كافية على الأزمة.
رفع الجلسةتم رفع الجلسة للتشاور بعد طلب رؤساء فرق الأغلبية.

احتجاجات المعارضة

احتج رؤساء فرق المعارضة بمجلس النواب خلال الجلسة العمومية المخصصة للأسئلة الشفهية على **عدم تفاعل الحكومة**، خاصة وزارة التعليم العالي والبحث العلمي والابتكار، مع **مطالبة الوزير بالحضور** للإجابة على الأسئلة المتعلقة بالاحتقان في كلية الطب والصيدلة. وصف بعضهم الوضع بأنه “عبث واستهتار بالعمل البرلماني”.

رد الحكومة

أعلن مدير الجلسة أن مكتب مجلس النواب قرر إحالة الطلبات على الحكومة، وقرأ أمام النواب رد الحكومة بالنص: “الحكومة تعبر عن كونها غير مستعدة للتفاعل مع هذه الطلبات المقدمة إليها”.

رؤية المعارضة

في رد رؤساء فرق المعارضة، اعتبروا أن هذا يمثل “جوابًا كافياً وشافياً على أزمة كلية الطب”، وأن **الحكومة لا تريد التجاوب**. وأكد عبد الرحيم شهيد، رئيس الفريق الاشتراكي: “هذا جواب خطير؛ برفض التفاعل تقول لنا الحكومة انسحبوا، وهذا ما سنقوم به”.

طلب الأغلبية

  • طالب رؤساء فرق الأغلبية برفع الجلسة للتشاور.
  • البحث عن الأسباب الحقيقية لتخلف الوزير عبد اللطيف ميراوي عن الحضور.
  • عدم تجاوب الوزير أو تكليف من ينوب عنه.

امتثل مدير الجلسة للطلب وقرر رفع الجلسة لمدة 10 دقائق.

FAQ

ما هو سبب احتجاج المعارضة؟

السبب هو عدم تفاعل الحكومة مع مطالب حضور الوزير للإجابة على الأسئلة المتعلقة بأزمة كلية الطب والصيدلة.

ما هو رد الحكومة على الطلب؟

الحكومة عبرت عن أنها غير مستعدة للتفاعل مع الطلبات المقدمة.

ما هي الإجراءات التي اتخذتها الأغلبية؟

طلبت الأغلبية رفع الجلسة للتشاور ومعرفة الأسباب الحقيقية لتخلف الوزير.

ماذا كان رد فعل المعارضة؟

المعارضة اعتبرت رفض الحكومة للتفاعل إجابة كافية على الأزمة وأعلنت نيتها الانسحاب.



اقرأ أيضا