النقاط الرئيسية

النقطةالمحتوى
1تم توقيف 10 أشخاص بتهمة التلاعب في امتحانات رخصة السياقة.
2كانت الشبكة الإجرامية تستخدم سماعات دقيقة وملابس مدمجة بهواتف محمولة.
3تم توقيف مدربين ومرشح وثلاثة موظفين بمركز الامتحانات وأربعة وسطاء.
4تم حجز سيارات وأغراض أخرى مرتبطة بالتلاعب في امتحانات السياقة.
5تم تحويل المشتبه فيهم للمحاكمة القضائية والتحقيقات ما زالت جارية.

أوقفت عناصر المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة وجدة، بتنسيق مع مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، أمس الثلاثاء، عشرة أشخاص تتراوح أعمارهم بين 21 و47 سنة، اثنان منهم من ذوي السوابق القضائية، وذلك للاشتباه في ارتباطهم بشبكة إجرامية تنشط في التلاعب في امتحانات الحصول على رخص السياقة.

التلاعب في امتحانات رخصة السياقة في وجدة

أسلوب الشبكة الإجرامية

  • تزويد المرشحين بسماعات دقيقة وملابس مدمجة بهواتف محمولة تحتوي على كاميرات.
  • استخدام هذه الأجهزة لمشاهدة الأسئلة المطروحة وتمرير الإجابات الصحيحة للمرشحين.
  • تعاون مع بعض العاملين في مراكز اجتياز امتحانات رخصة السياقة.

نتائج الأبحاث والتحريات

  • تم توقيف مدربين ومرشح وثلاثة موظفين بمركز الامتحانات وأربعة وسطاء.
  • تم ضبط قمصان بداخلها هواتف نقالة وأجهزة اتصال من نوع VIP وسماعات دقيقة.
  • تم العثور على ثلاث سيارات وملفات مرتبطة بالتلاعب في امتحانات السياقة.
  • عثر على 20 صفيحة من مخدر الشيرا بحوزة أحد الوسطاء.

إجراءات التحقيق

  • تم تدبير الحراسة النظرية للمشتبه فيهم العشرة.
  • تجري البحث القضائي تحت إشراف النيابة العامة المختصة.
  • الهدف هو كشف جميع ظروف وملابسات القضية وتحديد الشبكة والارتباطات المحتملة.

FAQ

س1: هل تم القبض على جميع أفراد الشبكة الإجرامية؟
لا، لا يزال التحقيق جاريًا وتم توقيف 10 أشخاص حتى الآن.

س2: هل تم حجز مزيد من الأدلة غير المذكورة؟
نعم، تم حجز قمصان وأجهزة اتصال وسيارات وملفات أخرى ذات صلة بالتلاعب في امتحانات السياقة.

س3: ما هو التهم الموجهة إلى المشتبه فيهم؟
يشتبه في ارتباطهم بشبكة إجرامية تقوم بتلاعب امتحانات رخصة السياقة.

س4: ماذا سيحدث بعد التحقيق؟
ستتم إحالة المشتبه فيهم للمحاكمة القضائية وسيتم مواصلة التحقيقات.




اقرأ أيضا