أهم نقاط المقال
المحتوى
نسبة استهلاك الأدوية الجنيسة في المغرب تبقى مقلة مقارنةً بدول متقدمة
الحاجة إلى تشريعات وقوانين داعمة لاستخدام الأدوية الجنيسة
الضغوط التي تمارسها مختبرات الأدوية التي تفضل تسويق الدواء الأصلي
الدواء الجنيس أقل تكلفة وفعاليته مماثلة للأصلي
الادعاءات المغلوطة حول فعالية الأدوية الجنيسة

نظرة عامة حول وضع الأدوية الجنيسة في المغرب

يُعتبر استهلاك الأدوية الجنيسة في المغرب منخفضًا مقارنةً بدول أخرى، حيث تشكل هذه الأدوية نحو 40% من السوق في حين تصل النسب إلى 80% في دول مثل فرنسا وأمريكا.

التحديات التي تواجه الأدوية الجنيسة

غياب التشريعات الداعمة

تُعزى نسبة الاستهلاك المنخفضة للأدوية الجنيسة في المغرب إلى عدم وجود تشريعات قانونية قوية والضغط الذي تمارسه شركات إنتاج الأدوية لتسويق الأصلي منها.

توصيات المؤتمر الوطني الطبي

تضمّن المؤتمر الوطني الطبي توصيات لتعزيز استهلاك الأدوية الجنيسة، ولكن لا تزال النسبة دون المستوى المطلوب.

دور المهنيين في القطاع الصحي

تحفيز الأطباء والصيادلة أمر حيوي لدعم استخدام الأدوية الجنيسة عبر اعتماد الملف الطبي الرقمي المشترك وتسهيل الوصف الطبي لها.

الأسعار المرتفعة للأدوية الجنيسة

سعر بعض الأدوية الجنيسة في المغرب يفوق السعر في دول أوروبية، وهناك حاجة إلى إصلاح سياسات الأسعار لضمان عدالة الوصول.

المقارنة بأسعار دول المنطقة

تُباع بعض الأدوية الجنيسة في المغرب بأسعار تزيد عن نظيرتها في دول المنطقة، مثل مصر، مما يضع ضغطًا إضافيًا على المواطنين.

الأسئلة الشائعة

ما الفارق بين الدواء الجنيس والأصلي في المغرب؟

الدواء الجنيس في المغرب له نفس الفعالية كالدواء الأصلي لكنه يأتي بسعر أقل.

هل الأدوية الجنيسة أقل فعالية من الأدوية الأصلية؟

لا، الأدوية الجنيسة لها نفس الفعالية والسلامة كالأدوية الأصلية.

لماذا يفضل الكثير من مؤسسات الدواء تسويق الأصلي؟

لأنه يدر أرباحًا أكبر لمختبرات صناعة الأدوية وشركات الاستيراد.

كيف يمكن تعزيز استهلاك الأدوية الجنيسة في المغرب؟

من خلال إصلاحات قانونية، والتحفيزات للمهنيين في القطاع الصحي، وتوعية الجمهور.



اقرأ أيضا