النقاط الرئيسية

النقطةالتفاصيل
اكتشاف الجثثتم العثور على جثث سيدة مغربية وطفليها في منزل بمنطقة لاس بيدرونيرس.
السبب المحتمليُعتقد أن الجريمة نُفذت من قبل الزوج السابق للسيدة.
نظام الحمايةكانت الضحية وطفليها مسجلين في نظام “VioGén” لحماية النساء من العنف.
إجراءات مستمرةتم اعتقال المشتبه فيه والتحقيقات مستمرة.
رد فعل البلدةأعلنت لاس بيدرونيرس حداداً رسمياً لمدة ثلاثة أيام.

اكتشاف الجثث

عُثر يوم السبت الماضي على جثث سيدة مغربية وطفليها داخل منزل في منطقة لاس بيدرونيرس بمقاطعة قونقة في الأندلس. يُعتقد أنهم كانوا ضحايا لجريمة قتل نفذها الزوج السابق للسيدة.

تفاصيل الجريمة

إبلاغ السلطات

وفقاً لوكالة الأنباء الإسبانية “إفي”، غياب الضحية التي تُدعى أمال وتبلغ من العمر 30 عاماً عن عملها أثار قلق أحد أصدقائها، مما دفعه إلى إبلاغ السلطات. بعد البحث، تمكنت السلطات من العثور على الجثث الثلاث.

نظام حماية المرأة

أوضحت “إفي” أن الضحية وطفليها كانوا مسجلين في نظام “VioGén” الذي يهدف إلى حماية النساء ضحايا العنف. وكان المشتبه فيه ملزماً بأداء خدمات لصالح المجتمع خلال عطلات نهاية الأسبوع، بما في ذلك تنظيف الحدائق، والتي يُعتقد أنه لجأ إليها بعد ارتكاب الجريمة.

تطورات التحقيق

تم اعتقال المشتبه فيه بمساعدة كاميرات المراقبة التي سجلت تحركاته يوم الحادث. وهو الآن قيد الاحتجاز لدى الحرس المدني، بينما تجري تحقيقات لمعرفة دوافع الجريمة.

إعادة الجثث إلى المغرب

ذكرت وكالة “إفي” استنادًا إلى مصادر قريبة من الأسرة، أنه سيتم نقل الجثث إلى المغرب بعد الانتهاء من إجراءات التشريح الطبي، من أجل دفنهم في وطنهم.

رد فعل البلدة

في نفس السياق، أعلن مجلس بلدة لاس بيدرونيرس حداداً رسمياً لثلاثة أيام. ودعا المجلس إلى دقيقة صمت غدًا الاثنين في تمام الساعة 12:00 ظهرًا، تعبيرًا عن رفض البلدة للجريمة.

FAQ

ما هو السبب المشتبه فيه لارتكاب الجريمة؟

الزوج السابق للضحية يُعتبر المشتبه الرئيس في ارتكاب الجريمة.

هل كانت الضحية تحصل على حماية رسمية من العنف؟

نعم، كانت مسجلة في نظام “VioGén” لحماية النساء ضحايا العنف.

ما هي الإجراءات التي اتخذتها البلدة بعد الحادث؟

أعلنت البلدة حدادا رسمياً لثلاثة أيام ودعت إلى دقيقة صمت.

هل سيتم إعادة الجثث إلى المغرب؟

نعم، سيتم نقل الجثث إلى المغرب بعد الانتهاء من إجراءات التشريح الطبي.



اقرأ أيضا