النقاط الرئيسية

النقطةالتفاصيل
فتح قنصليةتأكيد السيادة المغربية عبر فتح قنصلية في مدينة العيون المغربية
دعم البحريندعم البحرين لمبادرة الحكم الذاتي المغربية
تعزيز التعاونتعزيز التعاون الثنائي بين البحرين والمغرب

تأكيد دعم البحرين للمغرب

أكد أحمد بن سلمان المسلم، رئيس مجلس النواب بمملكة البحرين، على قرار **فتح قنصلية عامة لمملكة البحرين بمدينة العيون المغربية**. ويأتي هذا التأكيد تجسيدًا لقوة العلاقات البحرينية المغربية ودعماً للسيادة المغربية.

زيارة رسمية لتعزيز التعاون

هذا التأكيد جاء خلال زيارة رسمية يقوم بها أحمد بن سلمان المسلم للمغرب على رأس وفد هام، حيث التقى اليوم الثلاثاء مع رئيس مجلس النواب، راشيد الطالبي العلمي. وأكد اللقاء على **دعم وتعزيز مسارات التعاون الثنائي** بين البلدين.

مشاركة في القمة العربية

وأشاد أحمد بن سلمان المسلم بمشاركة رئيس الحكومة المغربية في القمة العربية التي انعقدت في البحرين، مؤكداً على العلاقات **البرلمانية المتميزة** بين البلدين. كما أشار إلى أهمية تعزيز التعاون في المجالات التنموية والاقتصادية والاستثمارية.

تعازي صادقة

وأعرب أحمد بن سلمان المسلم عن خالص التعازي إلى **الملك محمد السادس في وفاة والدته الأميرة للا لطيفة**، سائلاً الله أن يتغمد الفقيدة بواسع رحمته.

موقف راشيد الطالبي العلمي

ومن جهته، أشاد راشيد الطالبي العلمي بموقف مملكة البحرين الراسخ في **دعم المملكة المغربية** والمبادرة المغربية للحكم الذاتي في الصحراء. وقيّم مستوى العلاقات البرلمانية الثنائية ومتعددة الأطراف بإيجابية.

جهود مشتركة

خلال الاجتماع، تم التأكيد على أهمية جهود الملك حمد بن عيسى آل خليفة في **دعم العمل العربي المشترك** وتحقيق الأمن والسلام في المنطقة، مع دعم مبادرة مملكة البحرين لاستضافة مؤتمر دولي للسلام.

حضور اللقاء

شارك في جلسة المباحثات نخبة من المسؤولين البحرينيين والمغاربة، بما في ذلك خالد بن سلمان المسلم، سفير مملكة البحرين في المغرب، ونبيل الدخش، رئيس مجموعة الصداقة البرلمانية المغرب-البحرين.

الأسئلة الشائعة

ما هو الغرض من فتح قنصلية البحرين في مدينة العيون المغربية؟

تأكيد السيادة المغربية وتعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين.

من حضر جلسة المباحثات بين البحرين والمغرب؟

شارك في الجلسة مسؤولون من الطرفين، بما في ذلك سفراء وبرلمانيون.

ما هي المواضيع الرئيسية التي تمت مناقشتها في الاجتماع؟

دعم السيادة المغربية، وتعزيز التعاون الثنائي، والتنسيق في المحافل الدولية.

ما هي المجالات التي تم التركيز على تعزيز التعاون فيها؟

المجالات الاقتصادية، الاستثمارية، والأمن الغذائي.



اقرأ أيضا