النقاط الرئيسية

النقطةالوصف
إلغاء الرسومتوقف الشركات والمؤسسات عن فرض رسوم إضافية على الأداء الإلكتروني
الفوز المؤسسييعبر القرار عن انتصار لسياسات مجلس المنافسة في التصدي للممارسات السوقية غير العادلة
الرقمنةالقرار يعزز تقدم الرقمنة في البلاد ويسهل عمليات الدفع للمواطن والشركات
وفورات ماليةإمكانية الأداء الإلكتروني والوفورات التي يمكن أن يحققها المواطنون بتجنب الرسوم الإضافية

إلغاء الرسوم الإضافية على الأداء الإلكتروني في المغرب

أبرز التطورات

شهد العام المنصرم جدلاً حول الرسوم الإضافية التي كانت تفرضها بعض الشركات والمؤسسات الحكومية على الأداءات الإلكترونية، الأمر الذي استدعى تدخلاً من مجلس المنافسة، مؤكدًا دوره في تحقيق توازن السوق وحماية حقوق المستهلكين.

وقد استجابت المؤسسات والشركات للمجلس، حيث أوقفت في النهاية فرض الرسوم “غير القانونية”، ومن ضمنها المكتب الوطني للماء والكهرباء، إضافة إلى المديرية العامة للضرائب وغيرها من الجهات المعنية في عدد من المدن المغربية.

تجاوب إيجابي

في تصريح لجريدة هسبريس الإلكترونية، أشاد أحمد رحو، رئيس مجلس المنافسة، بالمؤسسات والشركات التي تفهمت ضرورات التغيير: “لا يمكننا إلا أن نعرب عن بالغ سرورنا لما أظهرته البنوك وشركات الأداء والهيئات الحكومية من روح تعاون، مدركين أهمية هذه الخطوة لمصلحة المواطن والبلد”.

ويؤكد رحو أن هذا الامتثال يعود بالنفع على تطوير الخدمات الرقمية في المغرب، مما يجعل الأمور أسهل لكل من المواطنين والقطاعات التجارية، في سعي نحو استراتيجية تشمل جميع الأطراف.

وقف الرسوم على جميع الأداءات

تطرق رئيس مجلس المنافسة إلى أن الأداء الإلكتروني لأي خدمة، سواء كانت متعلقة بالتعليم، الضرائب، أو المرافق مثل الماء والكهرباء، سيتم بدون أي رسوم إضافية على المواطن، معربًا عن أمله أن تكون هذه الخطوة بمثابة قاعدة لمبادرات مماثلة في المستقبل.

الوفورات الناتجة عن الاستغناء عن الرسوم

شدد رحو على أهمية تسهيل عمليات الأداء الإلكتروني، رغم بساطة الرسوم المفروضة في الماضي، مؤكداً أن تجاوب الشركات مع المجلس في هذا المجال يحمل قيمة مضافة للمواطن، حيث تصبح الإجراءات البسيطة مجزية من الناحية المالية عند إلغاء الرسوم البسيطة.

وأنهى رئيس المجلس حديثه مع المنصة الإلكترونية مؤكدًا على نجاح المجلس في تحقيق توازن بين مصلحة المواطن وتطبيق القانون، مشيرًا إلى أن الحلول التوافقية هي الأكثر فعالية في تطبيق القانون دون إضاعة وقت طويل في المساطر القضائية.

الأسئلة الشائعة (FAQ)

ما هي الرسوم الإضافية التي أُلغيت؟
الرسوم الإضافية التي تم إلغاؤها هي تلك المفروضة على الأداءات الإلكترونية لخدمات مثل التعليم والماء والكهرباء.
كيف سيستفيد المواطنون من القرار؟
سيتم الأداء الإلكتروني لفواتير مختلف الخدمات بدون رسوم إضافية، ما يوفر المال للمواطنين.
ما هو دور مجلس المنافسة في هذه القضية؟
مجلس المنافسة بمثابة المحرك الرئيسي وراء إلغاء هذه الرسوم والحرص على احترام مصلحة المستهلك.
ما تأثير الإجراء على عمليات الرقمنة؟
الإجراء يدعم تقدم الرقمنة بالبلاد ويجعل الأداء الإلكتروني أكثر سهولة وتكلفة أقل.



اقرأ أيضا