النقاط الرئيسية

النقطةالتفاصيل
مبادرة الطريق إلى الأطلسيطرحها الملك محمد السادس لفائدة دول الساحل.
التحديات الإفريقيةتنموية، أمنية، طاقية ومناخية.
أهمية التعاون جنوب-جنوبتكثيف الجهود المشتركة والتبادلات المتعددة.
دور الشباب الإفريقيضرورة إدماجهم لتحقيق التنمية.

أكد مامادو كوليبالي، سفير بوركينافاسو لدى المملكة المغربية، في مداخلة له على هامش مشاركته في أشغال منتدى “المغرب اليوم” الذي احتضنه مدينة الداخلة، على أهمية مبادرة الطريق إلى الأطلسي التي طرحها الملك محمد السادس لصالح دول الساحل، حيث تساهم في تأمين وصول الدول المعزولة في المنطقة إلى المنفذ البحري الحيوي.

المبادرة الأطلسية وأهميتها

أوضح الدبلوماسي البوركينابي أن **”المبادرة الأطلسية المغربية تجعل الإنسان الإفريقي في صلب المعادلات التنموية”**، مضيفاً أن **”إفريقيا تواجه اليوم مجموعة من التحديات، سواء على المستوى الأمني أو الطاقي أو المناخي”**. وأكد أن الوسيلة الوحيدة لمواجهة هذه التحديات هي **تكثيف الجهود والتعاون المشترك** في إطار التعاون جنوب-جنوب.

التحديات المشتركة وأهمية التعاون

أشار كوليبالي إلى أنه **”لا يمكن لأي بلد أن يرفع هذه التحديات لوحده”**، مشدداً على **أهمية تقاسم الحلول التنموية** بين دول الجنوب، خاصة تلك التي تواجه الصعوبات نفسها. وأكد على الحاجة إلى **تعزيز مختلف أشكال التبادلات** سواء التجارية، الأكاديمية، الثقافية أو غيرها، مذكراً بأن المغرب يستضيف أعداداً كبيرة من الطلبة الأفارقة الذين يتابعون دراساتهم في المعاهد والمدارس المغربية.

الوضع الأمني في منطقة الساحل

وفي حديثه عن الوضع الأمني، ذكر المسؤول البوركينابي **بخطاب الملك محمد السادس** الذي قال فيه إن الحل لانعدام الأمن ليس بالضرورة حلاً عسكرياً بل هو **حل تنموي**. وأوضح أن أسباب تفشي الظاهرة الإرهابية وانعدام الاستقرار تعود إلى **الفقر والجهل**، مشيراً إلى أن تعبئة الموارد وضمان رفاهية المجتمع يمكن أن تساهم في القضاء على هذه الظواهر وتثبيت الأمن والاستقرار.

دور الشباب الإفريقي

قال كوليبالي إن **”مبادرة الملك محمد السادس لدول الساحل مليئة بالإنسانية والحكمة”**، مؤكداً أن **الشباب الإفريقي** أصبح بمثابة **قنابل موقوتة** يمكن أن تنفجر في أي لحظة بسبب الوضعية التي يعيشها. وأكد على ضرورة تسخير الموارد الديمغرافية الهامة لتحقيق **التنمية** وإدماج الشباب في مسيرة تحقيق رفاهية مجتمعاتهم.

الشباب والانقلابات

أشار سفير واكادوكو إلى أن الانقلابات العسكرية التي حدثت في بوركينافاسو قادها شباب عاطلون يفتقدون للإدماج. وأكد أنه يتعين في إطار المبادرة الأطلسية **تدريب وتأهيل الشباب وخلق فرص الشغل لهم**، وإدماجهم في المسارات التنموية المحلية لتحقيق مغزى لحياتهم.

FAQ

ما هي مبادرة الطريق إلى الأطلسي؟

هي مبادرة طرحها الملك محمد السادس لفائدة دول الساحل لتأمين وصولها إلى المنفذ البحري الحيوي.

ما هي التحديات التي تواجهها إفريقيا اليوم؟

إفريقيا تواجه تحديات تنموية، أمنية، طاقية ومناخية.

لماذا يعتبر التعاون جنوب-جنوب ضرورياً؟

لأنه الوسيلة الوحيدة لتكثيف الجهود المشتركة ومواجهة التحديات المتعددة.

ما هو دور الشباب في تحقيق التنمية؟

الشباب يجب دمجهم في المسارات التنموية لتلبية الحاجيات السوسيو-اقتصادية وتحقيق التنمية.



اقرأ أيضا