النقاط الرئيسية للمقال

الموضوعالمعطيات
مرتبة المغرب29 عالمياً
تراجع الاستيراد%46 نقصًا
أكبر الموردينالولايات المتحدة الأمريكية
تغيرات عالميةتراجع الأسلحة الدولية بـ %3.3

المغرب ضمن مستوردي الأسلحة العالميين

صنف المغرب في المركز التاسع والعشرون عالمياً من حيث الدول المستوردة للأسلحة خلال الأعوام 2019-2023، مع ملاحظة انخفاض معدل الاستيراد بنسبة 46% مقارنةً بالسنوات 2014-2018.

النسب العالمية لاستيراد المغرب

وفقًا لتقرير معهد استوكهولم للأبحاث الدولية والسلام، فقد بلغت نسبة استيراد المغرب للأسلحة 0.8% من إجمالي المبيعات العالمية في الفترة ما بين 2019-2023، في حين كانت نسبته 1.4% خلال الأعوام 2014-2018.

الدول المصدرة للأسلحة إلى المغرب

أبرز التقرير أن الولايات المتحدة الأمريكية تعتلي قائمة الموردين للمغرب بـ69%، تتبعها فرنسا بـ14%، ثم إسرائيل بنسبة 11%.

ديناميكيات استيراد الأسلحة في أفريقيا والعالم

عكست الأبحاث انخفاضًا عامًا في استيراد الدول الأفريقية للأسلحة بنسبة 52%، حيث تأثرت نسب المغرب والجزائر انخفاضاً بنسبتي 46% و77% على التوالي.

أكبر الموردين لأفريقيا

خلال الفترة 2019-2023، كانت روسيا تستحوذ على 24% من واردات الأسلحة لأفريقيا، تليها الولايات المتحدة بـ16%، ثم الصين بـ13% وفرنسا بـ10%.

المقارنة الأوروبية والعالمية

شهدت الدول الأوروبية زيادة في واردات الأسلحة بنسبة 94%، بينما انخفض الحجم العالمي لعمليات نقل الأسلحة الدولية بنسبة 3.3%.

أكبر المستوردين والمصدرين للأسلحة

دول مثل الهند، السعودية، وقطر تصدرت قائمة أكبر مستوردي الأسلحة، بينما جاءت أوكرانيا في المرتبة الرابعة.

تطورات في صادرات الأسلحة

أظهرت البيانات زيادة صادرات الأسلحة من الولايات المتحدة بنسبة 17%، في حين تراجعت صادرات روسيا بأكثر من النصف، بينما ارتفعت صادرات فرنسا بنسبة 47% لتصبح الثانية عالميًا بعد الولايات المتحدة.

الأسئلة الشائعة

ماهو مركز المغرب في استيراد الأسلحة عالمياً؟
المغرب يحتل المرتبة التاسعة والعشرون.
من هو أكبر مزود للأسلحة للمغرب؟
الولايات المتحدة الأمريكية بنسبة 69%.
كم بلغت نسبة تراجع استيراد الأسلحة في المغرب؟
النسبة بلغت 46% نقصًا.
كيف تغيرت صادرات الأسلحة الفرنسية في الفترة الأخيرة؟
ارتفعت الصادرات بنسبة 47%.



اقرأ أيضا