النقاط الرئيسية

المحتوىالتغييرات المطلوبة
تحويل النص إلى العربيةتغيير اللغة إلى العربية وإعادة صياغة النص بشكل جديد
إضافة عناوين H2 و H3إضافة عناوين H2 و H3 في الأماكن المناسبة
إضافة قوائم نقاطإضافة قوائم نقاط في الأماكن المناسبة
إضافة جداولإضافة جداول في الأماكن المناسبة
تنسيق النصتنسيق النص وتظليل الكلمات والعبارات المهمة
إضافة رمز HTMLإضافة الرمز HTML ‘br’ بعد كل فقرة وبعد كل قسم أو جدول
إعطاء النتيجة على شكل كود HTMLتقديم النتائج ككود HTML بدون شرح
إضافة قسم الأسئلة المتداولةإضافة قسم الأسئلة المتداولة مع إجابات مختصرة

المقال

احتضن الرواق المؤسساتي للشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة، المقام بالمعرض الدولي للنشر والكتاب، تحت شعار “الشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة رافعة للثقافة المغربية”، ندوة تمحورت حول “حضور الإذاعة الأمازيغية في المشهد السمعي البصري الوطني.. الأدوار التاريخية والرهانات المستقبلية”.

وسلط المتدخلون في هذه الندوة، وفق بلاغ توصلت به هسبريس، الضوء على المسار التاريخي لـ “الإذاعة الأمازيغية” وأدوارها ورهاناتها المستقبلية، باعتبارها إذاعة قرب ذات مرجعية عامة تقترح تنوعا واسعا في شبكة برامجها، يترجم الإرادة الهادفة إلى تقديم منتوج إعلامي عصري هدفه تثمين الأمازيغية لغة وثقافة وإبراز التنوع الثقافي والتعدد اللغوي الذي يوطد وحدة بلادنا وهويتها المتجذرة.

عبد الله الطالب علي، مدير البرامج الأمازيغية: إذاعة وتلفزة، قارب موضوع الندوة بعرض شامل، مشددا على أن القنوات الأمازيغية للشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة سطرت خطة إصلاح جذري وشرعت في تنفيذها، وتهم طرق وآليات تدبير العمل في الإذاعة وفي التلفزة، وتغيير معايير إنتاج وإنجاز برامج الإنتاج الداخلي والخارجي.

وأبرز المتحدث ذاته أن هذا النهج الإصلاحي أثمر تسطير شبكة برامج ثابتة وفية لعادات المشاهدة والاستماع، وذات مضامين جيدة ومهنية، مؤكدا أن هذا النهج الإصلاحي تقابله أطراف أخرى بالمقاومة والتصدي بطرق ابتزازية وتشهيرية لا أخلاقية؛ غير أن الشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة ماضية فيه بدون رجعة.

من جهته، أبرز لحسن أوسي موح، الصحافي المتخصص في الإعلام الأمازيغي، الأدوار التي قامت بها “الإذاعة الأمازيغية” في التاريخ السياسي والاجتماعي المغربي، ودورها الكبير، ماضيا وحاضرا، في تطوير إعلام أماز

اقرأ أيضا