“`html

النقاط الرئيسية

النقطةالوصف
مفاوضات نارسامفاوضات بين شركات التأمين ونارسا لمكافحة تزوير البطاقات الرمادية
التحقق الإلكترونيإنشاء قناة إلكترونية للتحقق من صحة البطاقات الرمادية
حماية البياناتالتنسيق مع اللجنة الوطنية لحماية البيانات الشخصية
إكراهات تشغيليةمخاوف من عراقيل في عمليات نقل ملكية السيارات
المهام والعمولاتزيادة المهام دون تغيير نسب العمولات للوسطاء

تفاصيل المفاوضات بين شركات التأمين ونارسا

كشفت مصادر مطلعة عن وجود مفاوضات بين شركات التأمين والوكالة الوطنية للسلامة الطرقية “نارسا” تهدف إلى مواجهة ظاهرة البطاقات الرمادية المزورة، وذلك عن طريق تزويد وكلاء ووسطاء التأمين بوسيلة إلكترونية تتحقق من صحة البطاقات المقدمة عند إصدار تأمين المركبات، فضلاً عن إعطائهم القدرة على الإبلاغ عن الحالات المشكوك فيها.

التنسيق مع اللجنة الوطنية لحماية البيانات الشخصية

تتم هذه المفاوضات بتنسيق وثيق مع اللجنة الوطنية لحماية المعطيات ذات الطابع الشخصي، لضمان معالجة بيانات التأمين الشخصية بطريقة صحيحة وفقاً للقانون الذي يلزم بأن تكون عملية جمع البيانات نزيهة وشفافة، مع توضيح أهداف المعالجة للأفراد المعنيين.

الإكراهات التشغيلية ومسؤوليات وكلاء التأمينات

ورداً على هذه المعلومات، أعربت مصادر مطلعة عن قلقها المتمثل في المعوقات التشغيلية التي قد تنشأ بسبب تأخر عمليات تحويل ملكية السيارات، والتي قد تمنع الوكلاء من إكمال عمليات التأمين، مما يزيد من المسؤولية القانونية عليهم.

قضايا العمولات ودور الوكلاء

أشارت المصادر كذلك إلى أن هناك شكاوى من قبل الوكلاء حول إسناد شركات التأمين لهم بعض المهام دون زيادة نسبة العمولات التي تظل ثابتة منذ سنوات طوال، والتي تعتبر الموارد الأساسية لهم.

الأسئلة الشائعة

ما هو الهدف من المفاوضات بين شركات التأمين ونارسا؟

الهدف هو مكافحة تزوير البطاقات الرمادية وإنشاء نظام للتحقق من صحتها إلكترونياً.

كيف سيتم حماية البيانات الشخصية للمكتتبين في التأمين؟

سيتم ذلك من خلال التنسيق مع اللجنة الوطنية لحماية البيانات الشخصية وتطبيق القانون 08-09.

ما هي المعضلات التي قد تواجه الوكلاء نتيجة للنظام الجديد؟

الوكلاء قد يواجهون تأخيرات في تحويل ملكية السيارات، مما يزيد من مسؤولياتهم القانونية.

هل يتم دعم الوكلاء بعمولات إضافية مع زيادة المهام؟

لا، العمولات لم تتغير على الرغم من زيادة المهام المنوطة بالوكلاء.


“`

اقرأ أيضا