النقاط الرئيسية

النقطةالتفاصيل
تكثيف جهود أمن أكاديرالعمل على تحديد هويات المتورطين في أعمال الشغب.
التوقيفات الأوليةتوقيف 17 شخصا، منهم 4 قاصرين.
الاتهامات الموجهةارتكاب أعمال عنف وسرقة وتخريب.
عرض الموقوفينإيداعهم السجن المحلي لآيت ملول.

تكثيف جهود أمن أكادير

تكثف ولاية أمن أكادير جهودها لتحديد **هويات كافة المتورطين** في أعمال الشغب التي اندلعت عقب مباراة الرجاء البيضاوي ومولودية وجدة التي شهدها الملعب الكبير لأكادير يوم الثلاثاء الماضي.
أسفرت العمليات الأمنية التي نفذت في أكادير وإنزكان واشتوكة آيت باها عن توقيف عدد كبير من الأشخاص.

التوقيفات الأولية

بعد **حصيلة التوقيفات الأولية**، والتي شملت 17 شخصا، منهم 4 قاصرين، الذين جرى ضبطهم متلبسين، تواصل المصالح الأمنية تحقيقاتها وأبحاثها للوصول إلى **جميع الضالعين** في أعمال الشغب الكروي التي عرفتها مدينة أكادير.

استخدام كاميرات المراقبة

تستعين السلطات الأمنية **بكاميرات المراقبة** على سيارات الأمن وأخرى تابعة للمحلات والمؤسسات في شوارع المدينة التي شهدت أحداث الشغب.

التهم الجنائية

يواجه **المشتبه فيهم** تهما جنائية خطيرة تتعلق بارتكاب أعمال العنف المرتبط بالشغب الرياضي، السرقة، التخدير، إلحاق خسائر مادية، والعنف في حق موظفين عموميين أثناء أداء واجبهم، وحيازة **أسلحة بيضاء** وشهب نارية في ظروف تشكل خطرا على الأشخاص والممتلكات.

المقاومة والخسائر

بعض الموقوفين، بعد انتهاء المباراة، قد **قاوموا تدخل** عناصر القوات العمومية فضلا عن **رشقهم بالحجارة**؛ الأمر الذي أسفر عن إلحاق خسائر مادية بست سيارات للأمن الوطني وسيارتين خاصتين، إلى جانب إصابة ستة أشخاص وثلاثة عناصر شرطة بجروح تلقوا على إثرها الإسعافات الضرورية بالمستشفى.

العرض على النيابة العامة

بعد عرض هؤلاء الموقوفين على النيابة العامة المختصة بأكادير، أمرت **بإيداعهم السجن المحلي** لآيت ملول في إطار الاعتقال الاحتياطي، في انتظار الوصول إلى باقي المتورطين في أحداث الشغب الكروي بأكادير.

الأسئلة الشائعة

ما هي مواقع توقيف الأشخاص المتورطين في الشغب؟

تم توقيف الأشخاص في أكادير، إنزكان، واشتوكة آيت باها.

ما هي الإجراءات المتخذة ضد الموقوفين؟

أمرت النيابة العامة بإيداعهم السجن المحلي لآيت ملول في اعتقال احتياطي.

ما هي التهم الموجهة إليهم؟

تهم تتعلق بالعنف، السرقة، التخدير، وحيازة أسلحة بيضاء وشهب نارية.

كيف تجري التحقيقات لتحديد هويات المتورطين الآخرين؟

تستخدم السلطات كاميرات المراقبة وتواصل التحقيقات والأبحاث.



اقرأ أيضا