النقاط الرئيسية:

النقطة الرئيسية
دفاع الأغلبية البرلمانية عن حكومة عزيز أخنوش
حكومة الصمود والتحول
التجانس في مكونات الحكومة
الحكومة تجنبت التضخم الحكومي

دافعت الأغلبية البرلمانية عن حكومة عزيز أخنوش

إياها بـ”حكومة الصمود” في وجه التحديات التي واجهتها منذ تنصيبها و “حكومة التحول” وليس “التغول”.

زوال اليوم الأربعاء

خلال مناقشة حصيلة نصف الولاية الحكومية، بالتجانس الذي يجمع مكوناتها في ظل غياب تصادم وتشنجات بين أعضائها.

محمد شوكي رئيس فريق التجمع الوطني للأحرار بمجلس النواب

“الحكومة المعقلنة اللي عندها الأغلبية المريحة كانت دائما مطلبا سياسيا حتى من لدن أولئك الذين يعارضونها اليوم”

هادوك اللي كانوا يشتكون من البلقنة أمس هما اللي تينتقدو العقلنة السياسية اليوم، مبرزا أن “هذه الحكومة تجنبت منطق التضخم الحكومي، وعملت فقط على احترام هذا المطلب السياسي دون نية في المس بالحقوق التي منحها الدستور للمعارضة”.

رئيس الفريق النيابي للحزب القائد للتحالف الحكومي الحالي

يرد على خصوم الحكومة في المعارضة الذين يصفونها بـ”المتغولة”

“للذين يحاولون، بهتانا، تسويق عقلنة الأغلبية على أنها تغول نقول عبثا تحاولون”.



عمر احجيرة رئيس فريق الوحدة والتعادلية بمجلس النواب

الأغلبية “جاءت من أجل التحول وليس التغول”

“نحن في مرحلة يجب تقديم النتائج، وليس تقديم الوعود”.

ونوّه بـ”العمل الذي قامت به حكومة أخنوش، في مواجهة المتغيرات الدولية والوطنية الصعبة”

“والتي كان لها الأثر البالغ على القدر

اقرأ أيضا