موجة جفاف تعصف بفلاحي جهة الشرق: أزمة مياه وتضرر المحاصيل

النقاط الرئيسية

النقطةالتفاصيل
الجفاف في جهة الشرقيعاني الفلاحون من موجة جفاف قاسية تؤثر على محاصيلهم
نقص المياهانخفاض مستويات المياه في الآبار وانعدام البدائل الكافية
وقفات احتجاجيةخروج الفلاحين في مسيرة بالجرارات للمطالبة بالمياه
مشاريع مستقبليةأهمية مشروع تحديث شبكة توزيع المياه ومنشآت تحلية المياه

يعاني فلاحو جهة الشرق، خاصة في سهلي صبرة وكارت وضيعتي العروي وتيزطوطين، من موجة جفاف قاسية حرمتهم من دورات الري اللازمة والتكميلية، مما أدى إلى تضرر عشرات الهكتارات من المحاصيل مثل العنب والشمندر السكري والحمضيات والفواكه.

نقص حاد في المياه

تشهد المنطقة انخفاضًا حادًا في مستويات مياه الآبار، بينما لا تتوفر بدائل كافية كتحلية مياه البحر أو استخدام مياه الصرف الصحي المعالجة. هذا الوضع يضطر العديد من الفلاحين إلى خوص مظاهرات واحتجاجات، مثل المسيرة الجرارات الأخيرة وسط مدينة زايو.

شهادات الفلاحين

تصريحات عبد الغني

قال عبد الغني، مالك ضيعة قرب مدينة الدريوش: “لقد فقدت أكثر من نصف محصولي بسبب الجفاف. حاولت ترشيد استهلاك المياه ولكن دون جدوى.”

تصريحات كمال أبركاني

قال كمال أبركاني، أستاذ بكلية متعددة التخصصات بجامعة محمد الأول: “أغلب المتضررين هم منتجو العنب. على الرغم من دورات المياه السابقة، تحتاج المحاصيل دورة ري تكميلية.”

تراجع مستويات المياه وجودتها

أوضحت دراسات أن مستويات المياه في الآبار تراجعت بشكل كبير، ووصلت ملوحتها إلى ما بين 5 و8 جرامات، مما يجعلها غير صالحة للشجر المثمر دون تحلية، خاصة العنب الذي لا يتحمل الملوحة.

أهمية توزيع المياه بطرق معقلنة

أكد أبركاني أن الأشجار المثمرة لا تستهلك كميات كبيرة من المياه، مقترحاً دورة ري تكميلية بتوزيع معقلن لإنقاذ المحاصيل هذا العام، والتفكير في حلول استباقية للعام المقبل.

مشاريع مستقبلية لمعالجة الأزمة

ذكّر أبركاني بمشروع عصرنة وتحديث شبكة توزيع مياه الري في سهل كارت وتحديثها بنظام الري بالتنقيط بتكلفة تفوق 885 مليون درهم. إلى جانب مشروع محطة تحلية مياه البحر بالناظور ورفع مستوى السدود.

FAQ

ما هي أسباب الجفاف في جهة الشرق؟

السبب الرئيسي هو انخفاض مستويات مياه الآبار وعدم توفر بدائل كافية كتحلية مياه البحر.

ما هي المحاصيل الأكثر تضررًا؟

العنب، الشمندر السكري، الحمضيات والفواكه.

ما هي الحلول المقترحة لإنقاذ المحاصيل؟

منح دورة ري تكميلية وتوزيعها بشكل معقلن.

ما هي المشاريع المستقبلية لمواجهة الجفاف؟

تحديث شبكة توزيع المياه وتحلية مياه البحر.



اقرأ أيضا