“`html

أهم النقاط

المؤشرالنسبةالشهر/السنة
التراجع في أسعار المواد الغذائية1%يناير 2024 مقابل دجنبر 2023
مؤشر أسعار الحبوب2,2%يناير 2024
أسعار الأرز1,2%ارتفاع في يناير 2024

انخفاض أسعار المواد الغذائية

بدأت أسعار المواد الغذائية العالمية مساراً نزولياً ملحوظاً في بداية عام 2024، مدفوعة بانخفاض أسعار كل من الحبوب واللحوم، وفق تقرير صادر عن منظمة الأغذية والزراعة التابعة للأمم المتحدة، حيث واصل المؤشر انخفاضه الذي بدأه في أواخر العام السابق مسجلاً تراجعاً بنسبة 13,7%.

مؤشر “الفاو” للأسعار

يعكس مؤشر “الفاو” لأسعار المواد الغذائية التغيرات في الأسعار الدولية لمجموعة محددة من السلع الأساسية. خلال الشهر المنصرم، سجل المؤشر تراجعاً بنسبة 1% مقارنةً بشهر ديسمبر من العام 2023، وأشارت الإحصاءات السنوية إلى انخفاض بمعدل 10,4% مقارنة ببداية العام السابق.

تأثيرات متباينة على الأسعار

توضح منظمة “الفاو” أنّ الشهر الأول من عام 2024 شهد تراجعاً طفيفاً في المؤشر القياسي لأسعار السلع الغذائية العالمية، تأثر بشكل رئيس بانخفاض أسعار الحبوب واللحوم، وهذا كان التأثير الموازن لارتفاع أسعار السكر.

الحبوب والذرة والأرز

أبرز مؤشر أسعار الغذاء تراجعاً كبيراً لأسعار الحبوب بنسبة 2,2% خلال شهر يناير، ناجم عن تزايد المنافسة بين الدول المصدرة وبداية موسم الحصاد في دول نصف الكرة الجنوبي. ورافق هذا الانخفاض تراجع جلي في أسعار الذرة، فيما شهدت أسعار الأرز ارتفاعاً طفيفاً بواقع 1,2%.

الواردات المغربية للقمح

كشف مكتب الصرف الأرقام السنوية الأخيرة لمؤشرات المبادلات الخارجية، والتي أظهرت تقلص واردات المغرب من القمح بنحو 25,3%، موفرة مبلغاً يصل إلى 6,5 مليارات درهم. فيما سجلت أسعار الحبوب عالمياً تراجعاً سنوياً بنسبة 15,4% مقارنة بالعام السابق، مما كان له تأثير إيجابي على الميزان التجاري المغربي.

توجهات مستقبلية للأسعار

تُشير التقديرات إلى أن تراجع أسعار الحبوب والغذاء على مستوى العالم قد يستمر خلال عام 2024، بما قد يعود بالفائدة على توازن ميزان التجارة المغربي، خاصة فيما يتعلق بواردات البلاد من السلع الغذائية والزراعية.

توقعات منظمة “الفاو”

تتوقع المنظمة أن يصل الإنتاج العالمي للحبوب إلى مستويات قياسية في العام 2023 بحوالي 2.84 مليار طن، بارتفاع نسبته 1.2% عن العام السابق. ومن المتوقع أيضاً أن يستقر المخزون العالمي من الحبوب عند نسبة 31.1% للموسم 2023-2024، مشيراً إلى استمرار الاتجاه النزولي للأسعار.

المغرب يجني المكاسب

يا

اقرأ أيضا