النقاط الرئيسية

النقطةالتفاصيل
انطلاق المخيم الصيفيانطلاق المخيم الصيفي لبرنامج المرأة الإفريقية في التكنولوجيا والذكاء الاصطناعي
الحضورمشاركة 80 امرأة وشابة من 28 دولة
أهداف البرنامجتكوين في مجال الذكاء الاصطناعي وتطوير المشاريع التكنولوجية
التدريب والدعمدروس عن بُعد وتدريب حضوري ومتابعة لمدة عام

انطلاق المخيم الصيفي لبرنامج المرأة الإفريقية في التكنولوجيا والذكاء الاصطناعي

في رحاب “المركز الدولي للذكاء الاصطناعي بالمغرب” الذي يحتضنه مقر جامعة محمد السادس متعددة التخصصات التقنية بالرباط، انطلقت اليوم الاثنين، فعالية “المخيم الصيفي” للمجموعة الثانية من “برنامج المرأة الإفريقية في مجال التكنولوجيا والذكاء الاصطناعي”.

حضور الخبراء والشخصيات البارزة

حضر هذا الحدث أمل الفلاح السغروشني، الرئيسة التنفيذية للمركز الدولي للذكاء الاصطناعي بالمغرب، بالإضافة إلى خبراء وأساتذة في علوم المعلوميات والذكاء الاصطناعي. من المتوقع أن تستمر الفعالية طيلة النصف الأول من شهر يوليوز، بهدف تخريج الفوج الثاني من البرنامج.

برنامج تدريبي شامل

أهداف البرنامج

الحضور اليوم شمل 80 امرأة وشابة من 28 دولة إفريقية بعد تخريج 34 فتاة وامرأة في النسخة الأولى من 11 بلداً. نحن نسعى إلى دعم النساء المقاولات في مجال التكنولوجيا.

التكوين عبر الذكاء الاصطناعي

تُواكب المشاركات في البرنامج الصيفي بتكوينات في مجال الذكاء الاصطناعي، خصوصاً لما يشهده العالم من تحولات تقنية واجتماعية واقتصادية.

المنتدى الأول رفيع المستوى حول الذكاء الاصطناعي

أُقيم المنتدى الأول رفيع المستوى حول الذكاء الاصطناعي في يونيو 2024 بحضور 30 دولة نصفها من إفريقيا، وناقش المنتدى حكامة الذكاء الاصطناعي على صعيد القارة.

النتائج والتطلعات المستقبلية

المسؤولة عن المركز أشارت إلى أن المشاريع العملية، التي ستكون حاصلة على جوائز ودبلومات، ستتم مواكبتها لمدة عام بهدف ضمان نجاحها والتمويل. هدفنا هو احتضان 15 إلى 20 مشروعاً العام القادم.

تجارب متعددة تَنصهر

في اليوم الأول من التكوين، شهدت الفعالية مشاركة نساء من 28 دولة مختلفة بهدف تطوير ذكاء اصطناعي يخدم مشاريعهن في بلدانهن.

أميناتو دامبيلي: دكتورة من مالي

أعلنت أميناتو دامبيلي، دكتورة في علوم الاتصالات الرقمية، أنها جاءت إلى المغرب بطموح كبير لاكتشاف فرص برنامج المرأة الافريقية في التكنولوجيا والذكاء الاصطناعي، بهدف تطوير مشاريع في مجال الذكاء الاصطناعي في مالي.

جيهان أوحجو: مهندسة معلوميات من المغرب

جيهان أوحجو، مهندسة معلوميات، أكدت أن مشاركتها في البرنامج تأتي نتيجة خبرة تقارب 10 سنوات في مجال علوم المعلوميات، معبرة عن سعادتها الكبيرة وفرص الذكاء الاصطناعي الواعدة أمامها.

تنظيم وتنسيق الحدث

يشرف على تكوين الفوج الثاني من النساء الإفريقيات 20 مدرباً وأستاذاً مختصاً في أحدث مجالات التكنولوجيا والذكاء الاصطناعي، بشراكة مع “مؤسسة المكتب الشريف للفوسفاط” ومنظمة اليونسكو.

FAQ

ما هو هدف البرنامج؟

يهدف البرنامج إلى تعليم النساء الإفريقيات وتطوير مشاريعهن في مجال التكنولوجيا والذكاء الاصطناعي.

من هم المشاركون في الحدث؟

شارك في الحدث 80 امرأة وشابة من 28 دولة إفريقية.

ما هي مدة البرنامج؟

البرنامج يستمر لمدة نصف شهر يوليوز، مع متابعة لمدة عام للمشاريع.

ما هي الجهات المشاركة في تنظيم الحدث؟

الحدث نظم بشراكة مع “مؤسسة المكتب الشريف للفوسفاط” ومنظمة اليونسكو.



اقرأ أيضا