النقاط الرئيسية

النقطةالتفاصيل
بداية المراقبةانطلاق المراقبة الآلية للسرعة
الجهة المسؤولةالوكالة الوطنية للسلامة الطرقية
المدة الزمنيةالفترة من 2023 إلى 2026

إطلاق المراقبة الآلية للسرعة

أعلنت الوكالة الوطنية للسلامة الطرقية عن انطلاق عملية المراقبة الآلية للسرعة عبر مختلف المحاور الطرقية بأقاليم جهة طنجة تطوان الحسيمة بواسطة جهاز رادار متنقل.

تنفيذ مخطط العمل الجهوي

كشفت مراسلة صادرة عن الوكالة، موجهة إلى والي أمن تطوان، أن هذه العملية تأتي تتزيلا لمقتضيات مخطط العمل الجهوي للسلامة الطرقية للفترة 2023-2026.

العمل بالجهاز المتنقل

أشارت “نارسا” إلى كون هذا الرادار المتنقل سيتم العمل به بأهم المحاور الطرقية داخل وخارج المجال الحضري بجميع عمالات وأقاليم جهة طنجة تطوان الحسيمة.

خصائص الجهاز

أورد المصدر ذاته أن هذا الجهاز يمتاز بخصائص الردار الثابت نفسها، وسيكون مثبتا على متن سيارة مصلحة مرقمة تحت عدد المغرب 242559.

خصائص الجهاز

الجهاز يمتاز بعدة خصائص منها:

  • سهولة التنقل عبر الطرقات المختلفة
  • تشغيله داخل وخارج المدن
  • خصائص مشابهة للردار الثابت

ائف الجهاز

الخصائصالوصف
النوعرادار متنقل
الموقعداخل وخارج المجال الحضري
خصائص إضافيةمشابهة لخصائص الرادار الثابت

السياق العام

عملية المراقبة الآلية للسرعة تأتي في إطار تعزيز السلامة الطرقية وتقليل الحوادث المرورية.

الأسئلة الشائعة (FAQ)

ما هو الهدف من هذه العملية؟

تعزيز السلامة الطرقية وتقليل الحوادث.

أين سيتم تركيب الرادار المتنقل؟

داخل وخارج المجال الحضري بجميع عمالات وأقاليم الجهة.

ما هي خصائص الرادار المتنقل؟

يمتاز بخصائص مشابهة للرادار الثابت.

ما هي مدة تنفيذ مخطط العمل الجهوي؟

من 2023 إلى 2026.



اقرأ أيضا