النقاط الرئيسية

جودة الحياة لدى الأشخاص ذوي اضطراب طيف التوحد تحت الضوء
التوحد يؤثر سلبًا على التواصل والتفاعل الاجتماعي والجوانب الحياتية الأخرى
اضطراب التوحد يؤثر على العلاقات الأسرية ويتسبب في زيادة التكاليف المالية
دور الاختصاصيين والباحثين والمجتمع المدني في تحسين جودة الحياة لدى الأشخاص ذوي اضطراب طيف التوحد

جودة الحياة لدى الأشخاص ذوي اضطراب طيف التوحد في الدار البيضاء

افتتاح الملتقى الدولي الرابع للتوحد

جرى يوم أمس الخميس، في مدينة الدار البيضاء، تسليط الضوء على جودة الحياة لدى الأشخاص ذوي اضطراب طيف التوحد وأسرهم، خلال افتتاح الملتقى الدولي الرابع للتوحد.

أهمية مفهوم جودة الحياة للأشخاص ذوي اضطراب طيف التوحد

أبرز المشاركون أهمية مفهوم جودة الحياة، وكيف يتأثر بها الأشخاص ذوو اضطراب طيف التوحد وأسرهم، مشيرين إلى أن الأشخاص المصابين بالتوحد يواجهون تحديات عديدة في التواصل والتفاعل الاجتماعي؛ مما ينعكس سلبا على مختلف جوانب حياتهم، بما في ذلك الجوانب الصحية والاجتماعية والنفسية.

تأثير اضطراب طيف التوحد على العلاقات الأسرية والتكاليف المالية

أوضح المشاركون أن اضطراب طيف التوحد يؤثر على العلاقات الأسرية، ويتسبب في زيادة التكاليف المالية المرتبطة بالتربية والرعاية والتعليم، مشددين على أهمية دور الاختصاصيين والباحثين والفاعلين في المجتمع المدني في تحسين مستوى جودة الحياة لدى هذه الفئة.

الملتقى الدولي الرابع للتوحد ودوره في تحسين الحياة

أكدت إلهام نهاج، رئيسة جمعية التدخل المبكر للأسرة والطفل، أن هذا الملتقى الدولي يهدف إلى المساهمة في تمكين الأشخاص المصابين بالتوحد من حياة ذات جودة ترقى إلى مستوى تطلعاتهم. كما أشارت إلى أن الملتقى يوفر فرصة للورشات التطبيقية وتبادل الخبرات بين الأساتذة والدكاترة وجمعيات المجتمع المدني.

التحديات المستقبلية وأهداف الملتقى

ويهدف الملتقى إلى استكشاف جودة الحياة لدى الأشخاص ذوي اضطراب طيف التوحد وأسرهم، وتبادل المعرفة والخبرات، وتسليط الضوء على أحدث البرامج والتدخلات التي تهدف إلى تحسين وضعهم الاجتماعي والنفسي.

FAQ

ما هو هدف الملتقى الدولي الرابع للتوحد؟

يهدف الملتقى الدولي الرابع للتوحد إلى تحسين جودة الحياة لدى الأشخاص ذوي اضطراب طيف التوحد وأسرهم.

ما هي التحديات التي يواجهها الأشخاص المصابون بالتوحد؟

يواجه الأشخاص المصابون بالتوحد تحديات في التواصل والتفاعل الاجتماعي والجوانب الحياتية الأخرى.

ما هي أهمية دور الاختصاصيين والباحثين والفاعلين في المجتمع المدني؟

دور الاختصاصيين والباحثين والفاعلين في المجتمع المدني يسهم في تحسين جودة الحياة لدى الأشخاص المصابين بالتوحد.



اقرأ أيضا