النقاط الرئيسية

النقاط الرئيسية
توقيف نائب وكيل الملك بتهمة الارتشاء والاتجار بالبشر واستغلال النفوذ
ملف قديم متورط فيه أشخاص آخرون أعضاء في نفس العائلة
تعميق التحقيق مع شخص آخر تم التشكيك في تورط النائب معه
اعتراف المشتبه به بتسليم مبلغ مالي لنائب وكيل الملك
تحقيقات وتحريات تؤكد تورط النائب في القضية
تورط القاضي في الابتزاز والرشوة

توقيف نائب وكيل الملك بإنزكان بتهمة الارتشاء والاتجار بالبشر واستغلال النفوذ

أودعت النيابة العامة المختصة لدى محكمة الاستئناف بمراكش، الثلاثاء، نائب وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية بإنزكان سجن الأوداية، بتهمة الارتشاء وتسلم هبة من أجل القيام بعمل ولو بالإكراه والاتجار بالبشر واستغلال النفوذ.

التحقيقات تكشف تورط النائب في قضية قديمة

  • توقيف نائب وكيل الملك بإنزكان على خلفية ملف قديم يُشتبه في تورطه فيه.
  • مجموعة من الأشخاص متورطة في نفس الملف، بما في ذلك أخ النائب.
  • هيئة المحكمة قضت بإدانة المتهمين بعقوبة السجن لسنتين نافذة.

اعتراف المشتبه به بتسليم مبلغ مالي لنائب وكيل الملك

تعميق التحقيق من قبل النيابة العامة، مع شخص كان موضوع مذكرة بحث من خلال مسطرة الإكراه البدني، أسفر عن اعترافه بأنه سلم نائب وكيل الملك بإنزكان 120 ألف درهم، لتسفر الأبحاث والتحريات المنجزة من طرف الفرقة الوطنية، من تشخيص الهواتف النقالة والأبحاث التقنية، عن الاشتباه في تورط النائب وارتباطه بالمعني بالأمر.

تورط القاضي في الابتزاز والرشوة

توضح التحقيقات أن القاضي المسؤول القضائي ذاته قد حصل على أموال عن طريق الابتزاز والرشوة، مما أدى إلى وضعه تحت الاعتقال ومحاكمته بموجب القوانين الجنائية. يفوق المبلغ الذي حصل عليه كرشوة 100000.00 درهم.

الأسئلة الشائعة

هل تم إدانة نائب وكيل الملك؟

نعم، تعرض نائب وكيل الملك للإدانة بعد التحقيقات.

كم هو مبلغ الأموال المعنية بالرشوة؟

مبلغ الرشوة يفوق 100000.00 درهم.

هل تم تورط أشخاص آخرين في هذه القضية؟

نعم، هناك مجموعة من الأشخاص المتورطين في القضية، بما في ذلك أخ النائب.



اقرأ أيضا