النقاط الرئيسية للمقال

النقطة الرئيسيةالتفاصيل
الدعاوى القضائيةالشركات المغربية تلاحق شركات آسيوية بسبب التقليد
الخسائر الماديةخسائر تصل إلى 30% من الصادرات المغربية في القطاع
تقليد السردين المغربيشركات صينية تقلد السردين المغربي مستغلةً اللون الأحمر الشهير

مواجهة التقليد في الأسواق الإفريقية

تتجه الشركات المغربية المختصة في صناعة وتصدير الأسماك المعلبة إلى استخدام الإجراءات القانونية لمواجهة تزوير منتجات السردين المعلب الذي تعرضت له منتجاتها في الأسواق الإفريقية، بملاحقة شركات أسيوية، خاصة الصينية، في دول مثل غانا والغابون وأنغولا للحفاظ على مصالحهم التجارية.

تأثير التقليد على الصادرات المغربية

كشف مهدي دالومال، رئيس الاتحاد الوطني لصناعات تعليب السمك (UNICOP)، عن تكبّد المصدرين المغاربة خسائر مادية كبرى، تصل إلى 30% من إجمالي قيمة الصادرات البالغة 7 مليارات درهم، مشيراً إلى توجيه 45% من الصادرات إلى الأسواق الإفريقية، وهو ما يعبر عن حجم الضرر الواقع على المصالح التجارية للمهنيين من قبل الشركات الصينية.

معضلة التقليد وأساليبه

أضاف دالومال أن الاتحاد لا يمتلك صلاحيات قضائية للمطالبة بحقوقه، بحيث أقدمت كل شركة على اتخاذ الإجراءات القانونية بشكل منفصل، كما انتشرت سلع مزورة تحمل علامة “صنع في المغرب” مما أضر بسمعة السردين المغربي المعروف بجودته عبر الزمن.

استراتيجية السعر وتأثير التضخم

تستخدم الشركات الصينية المصدّرة ذكاء تسويقياً من خلال التنافس بالأسعار، خاصة في ظل الوضع الاقتصادي الراهن وارتفاع معدلات التضخم في دول ويست إفريقيا، ساعيةً إلى إيهام المستهلكين باصالة المنتج المغربي من خلال استعمال اللونين الأحمر والأخضر المميزين للمنتجات المغربية، على الرغم من تدني جودة المنتجات المقلدة مقارنةً بالأصلية.

التحديات الاقتصادية

أفادت مصادر مهنية عن تزايد خطير لظاهرة التقليد والتزييف، والتي تشكل عائقاً أمام جهود وزارة التجارة والصناعة في ترويج علامة “صنع في المغرب” عالمياً. وأكدت الدراسات أن الظاهرة تسببت في خسائر اقتصادية بقيمة 12 مليار درهم، وهو ما يعادل 1.3% من الناتج المحلي الإجمالي الوطني.

منابع المنتجات المقلدة

تحدد الدراسات الوطنية دول آسيوية بما فيها الصين، إضافة إلى مصر ودول عربية أخرى، كنقاط سوداء تنطلق منها المنتجات المغشوشة التي تضر بالاقتصاد المغربي وتصيب في الصميم قدراته الاستثمارية وإحداث فرص العمل.

الأسئلة المتكررة

  • ما الأسباب وراء قيام الشركات المغربية برفع دعاوى قضائية؟
    بسبب تقليد منتجات السردين المعلب والإضرار بمصالحهم التجارية.
  • كم تبلغ الخسائر التي تكبدتها الشركات المغربية؟
    الخسائر وصلت إلى 30% من الصادرات بقيمة 7 مليارات درهم.
  • ما هي الدول التي تعتبر مصدراً للمنتجات المقلدة؟
    الدول الآسيوية على رأسها الصين، ثم مصر ودول عربية أخرى.
  • ما آلية عمل الشركات المغربية لمواجهة التقليد؟
    كل شركة تتخذ الإجراءات القانونية بشكل منفرد للمطالبة بحقوقها.



اقرأ أيضا