نقاط رئيسية
زيادة مخاوف صدمة السيولة النقدية في البنوك
إغلاق البنوك خلال عيد الفطر وضغط متوقع على الشبابيك
تزايد استخدام “الكاش” ومحاولة البنوك الحد من سحوبات النقد
مقارنة بين المغرب ودول خليجية حول تخفيض التعاملات النقدية

تداعيات الطلب المتزايد على النقد في المغرب

شهد المغرب مؤخرًا ارتفاعًا قياسيًا في الطلب على الأوراق النقدية، خصوصًا مع اقتراب عيد الفطر، مما أثار مخاوف من حدوث صدمة سيولة في البنوك. وقد أعلنت المجموعة المهنية لبنوك المغرب عن احتمال إغلاق استثنائي للبنوك إذا تزامن العيد مع يوم الأربعاء. توقف العمل في البنوك يزيد من ضغط العملاء على الشبابيك الأوتوماتيكية لإجراء السحوبات النقدية، لتمويل عمليات الشراء خلال فترة الأعياد والعطل المدرسية والأسفار.

تشير الإحصائيات الصادرة عن المركز المغربي للنقديات إلى إجراء حوالي 301 مليون عملية سحب نقدي بقيمة 299.1 مليار درهم بواسطة بطاقات بنكية للفترة بين يناير وشتنبر من السنة الماضية.

أفاد سليم شهابي، مستشار مالي وبنكي، بأن الوضع الحالي قد يؤدي لتفاقم الوضع بالنسبة للسيولة البنكية، مع تزايد استخدام النقد والمخاطر المصاحبة لذلك. وأشار إلى ضعف استخدام بطاقات الدفع بالرغم من التسهيلات المتاحة.

رغم إغلاق 145 وكالة بنكية العام الماضي، فإن عدد الشبابيك قفز إلى 8176، مع نسبة أكبر في الدار البيضاء.

التحول نحو المدفوعات الإلكترونية

عبر عبد اللطيف الجواهري، والي بنك المغرب، عن قلقه إزاء زيادة استخدام الأوراق النقدية وتأثيراتها السلبية على السوق والسيولة النقدية.

أوضح عبد اللطيف ويجمان، خبير في الأسواق المالية، أن الحلول المطروحة لحد الآن لم تقلص من استخدام النقد بالقدر المطلوب، مشيرًا لنجاح بعض الدول الخليجية في تقليل الاعتماد على الكاش من خلال تشجيع الدفع عبر الهواتف المحمولة وتقييد العمليات النقدية.

النقد في عصر الرقمنة

بالرغم من تطور الخدمات الرقمية، لكن تداول الأوراق النقدية ما زال يشهد إقبالًا، ولم تستطع الخدمات الالكترونية الجديدة أن تعيق هذا التوجه بصورة فعالة.

أسئلة شائعة

ما هي تداعيات الطلب المتزايد على النقد في البنوك المغربية؟

تداعياتها تتمثل في صدمة السيولة النقدية والضغوط على الشبابيك الأوتوماتيكية للبنوك.

كيف يمكن للبنوك التحكم في زيادة الطلب على النقد؟

من خلال تشجيع استخدام بطاقات الدفع والمدفوعات الرقمية.

ما هو موقف والي بنك المغرب من الإقبال على النقد؟

أعرب عن قلقه من الظاهرة ودعم إيجاد حلول عاجلة.

هل هناك أمثلة من دول أخرى تمكنت من تقليل الاعتماد على النقد؟

نعم، مثل المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة.



اقرأ أيضا