النقاط الرئيسية

النقطةالتفاصيل
1تعليق إدارة السجن على اتهامات التصفية الجسدية للسجين
2نفي الوحدة السجنية ممارسة هذه الأعمال
3توضيح الأحداث التي وقعت داخل المؤسسة
4رداً على الادعاءات حول الاضراب عن الطعام

تعقيب إدارة السجن بعد الاتهامات

علقت إدارة السجن المحلي “عين السبع 1” بالدار البيضاء (عكاشة) على مطالبات بتعرض السجين (ع. ك) لمحاولة تصفية جسدية من جهات خارج المؤسسة. وأكدت الإدارة أن هذه المطالبات غير صحيحة وأن السجين لم يقم بأي إشعار كتابي بشأن دخوله في إضراب عن الطعام. وأشارت إلى أنه تم نقل السجين إلى غرفة انفرادية بناءً على طلب منه.

التفاصيل حول الأحداث التي وقعت داخل المؤسسة

  • تبادل السجين المعني بالأمر السباب مع سجين آخر يوم 2 مارس 2024.
  • تطور الأمر لاعتداء باللكم على السجين المذكور.
  • تدخلت إدارة المؤسسة مباشرة واتخذت التدابير المناسبة ضد السجين المعتدي.
  • تلقى السجين المعتدى عليه العلاجات الضرورية لإصاباته.
  • تبادل السجين المعني بالأمر الضرب مع سجين آخر يوم 4 أبريل 2024 بسبب خلاف حول الهاتف الثابت.
  • تم نقلهما وتغيير مكان إيوائهما كإجراء وقائي.

رد على ادعاء الاضراب عن الطعام

أكدت الإدارة أن ادعاء السجين المعني بالأمر بنية دخوله في إضراب عن الطعام لم يتم تقديمه إلى إدارة المؤسسة بأي إشعار كتابي. وأكدت أنه تم نقله إلى غرفة انفرادية بناءً على طلب منه.

أسئلة وأجوبة

هل تعرض السجين لمحاولة التصفية الجسدي؟

لا، إدارة السجن نفت هذه الادعاءات وأكدت أنها غير صحيحة.

ما هو رد الإدارة على اتهامات الضرب والإهمال؟

أكدت الإدارة أنها تدخلت فورًا لحل الأمور واتخذت التدابير المناسبة ضد المعتدي، وأن السجين المعتدى عليه تلقى العلاجات الضرورية.

هل يعتزم السجين دخول إضراب عن الطعام؟

لا، السجين لم يتقدم بأي إشعار كتابي بنية دخوله في إضراب عن الطعام. تم نقله إلى غرفة انفرادية وفقًا لطلب مكتوب منه.



اقرأ أيضا