النقاط الرئيسية

البندالتفاصيل
مدة البحثثلاثة أيام متتالية
موقع الحادثدوار أولاد محمود الغاز، جماعة حد بموسى
السببغرق في نهر واد العبيد

التفاصيل

تتواصل عمليات البحث لليوم الثالث على التوالي للعثور على جثة تلميذ يبلغ من العمر حوالي 10 سنوات، غرق في نهر واد العبيد يوم الأحد الماضي في منطقة دوار أولاد محمود الغاز التابعة لجماعة حد بموسى في إقليم الفقيه بن صالح.

جهود البحث والإنقاذ

فرقة الغواصين التابعة للوقاية المدنية بالقيادة الجهوية والإقليمية تم تجنيدها للقيام بعمليات البحث باستخدام زوارق وأدوات مطاطية. رغم هذه الجهود، إلا أن **التحديات التي فرضتها سرعة المياه ووجود الأوحال والأعشاب في النهر** حالت دون انتشال جثة الضحية خلال الـ48 ساعة الأولى.

الشهادات المحلية

أفاد الشرقي القاديري، ناشط حقوقي يتواجد بالمكان عينه، بأن جهود البحث لم تتوقف منذ إشعار السلطات العمومية بالواقعة، بمساعدة السكان المحليين. وأشار إلى أن تغير لون المياه وسرعتها وراء تأخر العثور على الجثة.

المخاوف

عبر القاديري لهسبريس عن **مخاوفه من أن تكون الجثة قد جرفتها المياه بعيدًا** أو علقت في الأوحال، مما قد يعيق أكثر فأكثر الوصول إليها. مؤكدًا أن جهود البحث ستتواصل حتى يتم العثور على الجثة وانتشالها.

الأسئلة الشائعة

متى بدأ البحث عن الطفل المفقود؟

بدأت عمليات البحث منذ يوم الأحد الماضي.

ما هي التحديات التي تواجه فرق البحث؟

سرعة المياه ووجود الأوحال والأعشاب في النهر.

كيف يساهم السكان المحليون في البحث؟

يقدم السكان المحليون المساعدة لفرق البحث منذ بدء العمليات.

هل ستتوقف عمليات البحث قريبًا؟

أكد الناشط الشرقي القاديري أن عمليات البحث ستستمر حتى العثور على الجثة.



اقرأ أيضا