النقاط الرئيسية

شخص ضرير ينهي حياة شاب في دوار “أكريديس”.
الشاب اقتحم منزل الضرير بدافع السرقة.
الضرير صنع مسدسًا تقليديًا للدفاع عن نفسه.
تم فتح تحقيق في الحادثة.

أنهى شخص ضرير حياة شابٍ بواسطة مسدس تقليدي

أنهى شخص ضرير، يبلغ عمره 75 سنة، حياة شاب في دوار “أكريديس”، التابع لجماعة سيدي أحمد أوعمر، قيادة عين شعيب، دائرة أولاد تايمة، نواحي إقليم تارودانت؛ وذلك باستعمال مسدس تقليدي.

تفاصيل الحادثة

ووفقا للمعطيات المتوفرة لجريدة هسبريس، فقد عمد الضرير إلى إطلاق رصاصة من سلاح ناري تقليدي، كان قد صنعه أثناء اشتغاله كلحام، على الشاب (21 سنة) وهو من ذوي السوابق، حينما اقتحم بيت الضرير بدافع السرقة.

هجمات متكررة على بيت الضرير

وأشارت المعطيات ذاتها إلى أن المفارق للحياة كان يداوم على الهجوم على بيت الضرير، الذي يعيش وحيدا بمنزله، من أجل سرقته، حيث ضاق ذرعا بتلك الاعتداءات، فعمد إلى إعداد المسدس تحسبا لقدوم الضحية، حيث أفلح في القبض عليه وتصويب المسدس صوب صدره.

التحقيق والإجراءات القانونية

يذكر أن السلطات المحلية بدائرة قطب أولاد تايمة حلت، إلى جانب مصالح الدرك الملكي وتقنيي مسرح الجريمة، بمكان الحادث من أجل المعاينات الأولية والإشراف على نقل جثة الشاب إلى مستودع الأموات؛ فيما تم فتح تحقيق مع الضرير ضمن تدبير الحراسة النظرية، الذي أمرت بها النيابة العامة باستئنافية أكادير.

FAQ

س: من قام بالهجوم على بيت الضرير؟

ج: الشاب الذي تم قتله كان قد اقتحم المنزل بدافع السرقة.

س: هل تم فتح تحقيق في الحادثة؟

ج: نعم، تم فتح تحقيق وتطبيق الإجراءات القانونية المناسبة.

س: ماذا يعيش الضرير في حالة الاعتداءات المتكررة؟

ج: قرر الضرير إعداد مسدس للدفاع عن نفسه ولقد تمكن من القبض على الشاب المهاجم.



اقرأ أيضا