النقاط الرئيسية للمقال

الإشكاليةالسياق
الذبيحة السرية في الأسواق الأسبوعيةالإقبال المكثف على اللحوم الحمراء في رمضان
موقف تجار اللحوم وتصريحاتهمارتفاع الأسعار ومخاوف صحية

معضلة الذبيحة السرية في رمضان: الأزمة والتحديات

في شهر رمضان المبارك، يزداد الطلب على اللحوم الحمراء مما قد يعزز ظاهرة الذبيحة السرية، التي تحتل مركز الصدارة في مناقشات الأسواق المغربية. أكدت الأحداث الأخيرة أن اللحوم غير المراقبة طبياً باتت تتواجد بشكل ملحوظ في بعض الأسواق الأسبوعية، حيث يتجه الكثير من المواطنين لاقتناء هذه اللحوم بأسعار أقلّ مقارنة مع الأسعار في المدينة.

تصريحات المسؤولين والتجار

هشام الجوابري، الكاتب الجهوي لتجار اللحوم بالجملة في الدار البيضاء، أبرز أن الذبيحة السرية لم تعد تحظى بالسرية بسبب شيوعها، وأن هذه المشكلة قديمة والقطاع يواجهها منذ سنوات. الجوابري كشف أيضاً عن علم السلطات بهذه الوضعية وضرورة التصدي لها من أجل حماية الصحة العامة للمغاربة.

الإجراءات والتدابير المتخذة

تم التأكيد على أهمية تفعيل الصرامة والجدية في المراقبة، وذلك من خلال تعليمات وزارة الداخلية التي حثّت عمالها على محاربة الذبح السري وتأمين جودة تموين السوق المحلية بمنع توزيع اللحوم السرية.

الجانب الصحي والاقتصادي للمشكلة

من وجهة نظر الجمعية الوطنية لمربي الأغنام والماعز، يبقى التأكيد على الأضرار البالغة التي يمكن أن تنتج عن الذبيحة السرية، ليس فقط على الصحة العامة ولكن أيضاً على اقتصاد قطاع اللحوم الحمراء. هناك مخاوف من الأمراض المنقولة من الحيوان إلى الإنسان وكذلك من التلاعب في محتويات اللحوم كالنقانق والكفتة.

الإرشادات والتحذيرات

يُحذّر المهنيون من اقتناء اللحوم بدون التأكد من ختم المصالح الطبية البيطرية، ويشجعون على التبليغ عن المخالفات لتمكين الأجهزة من تطبيق القانون. الجشع وتجاهل صحة المستهلكين يعتبر سلوكًا مستنكرًا يجب العمل على التصدي له.

أسئلة شائعة

  • ما هي الذبيحة السرية؟
    – الذبيحة التي تتم خارج المسالخ المرخصة وتنعدم فيها الرقابة البيطرية.
  • ما هي الأضرار الناجمة عن الذبيحة السرية؟
    – تُعرِض الصحة العامة للخطر وتضر بالاقتصاد القطاعي.
  • كيف يمكن للمستهلكين التصدي لهذه المشكلة؟
    – عبر اقتناء اللحوم فقط من الأماكن المرخصة والتبليغ عن المخالفات.
  • ما هو دور السلطات في محاربة الذبيحة السرية؟
    – تطبيق صرامة القانون وتشديد المراقبة وحجز وإتلاف اللحوم غير المراقبة.



اقرأ أيضا