النقاط الرئيسية

النقطةالتفاصيل
حكم نهائي لصالح الرجاءالحكم النهائي كان لصالح الفريق الرياضي في نزاعه مع لاعب سابق.
المبلغ المطلوباللاعب كان يطالب بمبلغ 900 مليون سنتيم، لكن الحكم قضى بمبلغ 80 مليون فقط.

أوضح محمد بودريقة، **رئيس المكتب المديري للرجاء الرياضي**، في تصريح خاص لـ”هسبورت”، أن النزاع مع اللاعب السابق أكسيل مايي قد تم حله **نهائياً** لصالح الفريق “الأخضر”، بعد انتهاء المهلة المحددة لاستئناف الحكم الصادر عن الاتحاد الدولي لكرة القدم

تفاصيل الحكم

الحكم لصالح الرجاء الرياضي

أكد بودريقة أن **ملف أكسيل مايي** قد أُغلق نهائياً، بعد انتهاء مهلة استئناف الحكم، الذي صدرت فيه **فيفا** قراراً بأداء الرجاء الرياضي 80 مليون سنتيم لفائدة اللاعب، عوض 900 مليون كان اللاعب يطالب بها.

محكمة التحكيم والمنازعات الدولية

أعلنت محكمة التحكيم والمنازعات الدولية أنها **أنصفت النادي** بالخصوص بالدعوى التي رفعها اللاعب السابق أكسيل مايي. المحكمة أقرت بعدم صحة الدعوى، التي كان يطالب فيها بتعويض مالي قدره 900 مليون سنتيم.

التسوية المالية

المستحقات القانونية

حسب بلاغ سابق للنادي، تم **تسوية ملف اللاعب** بعد دفع مستحقاته القانونية التي حددت في مبلغ 80 مليون سنتيم.

الأسئلة الشائعة (FAQ)

ما هو الحكم النهائي في نزاع الرجاء مع أكسيل مايي؟

الحكم النهائي كان لصالح الرجاء بأداء 80 مليون سنتيم بدلاً من 900 مليون.

هل يمكن استئناف الحكم الصادر عن فيفا؟

لا، انتهت المهلة المحددة للاستئناف والحكم أصبح نهائياً.

ما هي تفاصيل التسوية المالية؟

النادي دفع 80 مليون سنتيم كمستحقات قانونية للاعب.

ما موقف محكمة التحكيم والمنازعات الدولية؟

المحكمة أنصفت الرجاء وأكدت عدم صحة دعوى اللاعب.



اقرأ أيضا