النقاط الرئيسية

النقاط الرئيسية
تعطيل نقاط تجارية لمنصات الدفع الإلكتروني المحمولة TPE.
تزايد الطلب على السيولة النقدية الفورية والأوراق النقدية بالسوق.
استخدام البطاقات البنكية بوساطة تكنولوجيا الدفع الإلكتروني المحمولة.
التحقق من الأنشطة التجارية عبر المنصات بواسطة المصالح الضريبية.
حملات التحسيس والتوعية بشأن استخدام المنصات للدفع الإلكتروني.

تعطيل أجهزة الدفع الإلكتروني في المغرب

كشفت معطيات جديدة عن تزايد وتيرة “تعطيل” نقاط تجارية منصات الدفع الإلكتروني المحمولة TPE، إذ عمدت مجموعة كبيرة من المتاجر المرتبطة بعقود تجهيز مع المركز المغربي للنقديات إلى تعليق العمل بأجهزة الدفع، لرفع قيمة المبالغ المحصلة نقدًا (الكاش) عن المعاملات التجارية اليومية، خصوصاً خلال الأيام القليلة الماضية التي شهدت ذروة الطلب على السلع والخدمات، لتزامنها مع بداية ماي الجاري، وحصول الموظفين والأجراء على أجورهم ومستحقاتهم الشهرية.

تأثير تعليق العمل بمنصات الدفع الإلكتروني

  • تسبب عدم التوفر الفوري للسيولة النقدية والأوراق النقدية في زيادة الطلب على العمليات النقدية.
  • زيادة الإقبال على استخدام البطاقات البنكية وتقنية الدفع الإلكتروني المحمولة لسهولة الاستخدام.
  • يتم تعقب الأنشطة التجارية عبر المنصات من قبل المصالح الضريبية لضمان الامتثال الجبائي.

التحسيس والتوعية بالدفع الإلكتروني

أطلق المركز المغربي للنقديات حملات تحسيس وتوعية بشأن استخدام منصات الأداء وتكنولوجيا الدفع الإلكتروني المحمولة. وتراهن هذه الحملات على الاحتفاظ بالزبائن وزيادة المنافسة بين التجار من خلال توفير خيارات سريعة وآمنة للدفع.

الأسئلة المتكررة

  • ما هي تقنية الدفع الإلكتروني المحمولة؟

    تقنية تسمح بإجراء عمليات الدفع باستخدام الهواتف الذكية أو الأجهزة اللوحية دون الحاجة إلى استخدام النقود الورقية أو البطاقات الائتمانية التقليدية.
  • ما هي أهمية استخدام المنصات للدفع الإلكتروني؟

    تعزيز الأمان والسرعة في إجراءات الدفع وتسهيل عمليات التتبع والتحقق الضريبي.
  • هل يزيد استخدام التكنولوجيا الرقمية من منافسة التجار؟

    نعم، حيث يمكن للتجار استخدام تكنولوجيا الدفع الإلكتروني لجذب الزبائن وزيادة الإقبال على خدماتهم ومنتجاتهم.



اقرأ أيضا