النقاط الأساسية للتذكر

النقطةالتفاصيل
عائدات مالية كبيرةيتوقع أن يضخ المونديال 2030 عائدات تقارب 1,2 مليار دولار في الاقتصاد المغربي.
تعزيز الصورة العالميةتنظيم المغرب للمونديال سيكون له تأثير إيجابي على صورة البلاد وثقافتها المتنوعة.
تأثير على الناتج المحلي الإجماليمن المتوقع أن ينعكس التأثير ليشكل بين 0.6 و0.9 في المائة من الناتج المحلي الإجمالي المغربي.

مونديال 2030: دفعة هائلة للاقتصاد المغربي

عائدات مالية هامة

من المتوقع أن تشهد المملكة المغربية زيادة كبيرة في عوائدها الاقتصادية، وبالأخص في المجال المالي، بفضل استضافتها لأغلى التظاهرات الرياضية عالميًا في مجال كرة القدم، المونديال لعام 2030، وذلك من خلال ملفٍ مشترك مع إسبانيا والبرتغال. وتهدف هذه الاستضافة إلى المساهمة في ترسيخ الصورة الإيجابية للمغرب كدولة محتضنة لتنوع الثقافات والأعراق. صورة المملكة تعتبر جزءًا حيويًا من هذه الفعاليات.

التقرير المالي والتوقعات

كشف تقرير أصدرته شركة “فالوريس سيكيوريتيز” المختصة في التحليل المالي والوساطة بسوق البورصة المغربية عن توقعات بإمكانية حصد تنظيم كأس العالم لكرة القدم عوائد قد تصل إلى 1,2 مليار دولار. عمل التقرير على تحليل البيانات المتاحة واستقراء البيانات من مختلف المصادر الدولية والمحلية للوصول إلى هذه التقديرات.

دراسات الصندوق النقدي الدولي

قامت شركة الوساطة المالية بالاعتماد في تحليلها على معطيات من دراسة حديثة أجراها الصندوق النقدي الدولي في فبراير 2024. حيث تم استقراء التأثير الاقتصادي لنسخة كأس العالم 2022 التي تم تنظيمها في قطر، وتضمن التحليل دور المنتخب المغربي البارز تحت قيادة المدرب وليد الركراكي.

العوائد المتوقعة من المباريات

استنادًا إلى تقديرات العوائد المالية التي جنتها قطر من تنظيم الحدث، حيث قدرت العائدات بين 2.3 مليارات و4.1 مليار دولار أمريكي، توقعت الدراسة أن يحقق المغرب إيرادات تراوح بين 850 مليون دولار و1,275 مليار دولار، الأمر الذي يعكس تأثيرًا ماليًا كبيرًا على الاقتصاد.

التأثير الإيجابي على الناتج المحلي

يتوقع أن يترجم هذ التأثير المالي إلى زيادة ملحوظة في الناتج المحلي الإجمالي للمغرب، مما يُسهم في تعزيز الاقتصاد الوطني خلال الفترة بين 2024 و2030، وذلك بنسبة تقدر بين 0.6% و0.9% من الناتج المحلي الإجمالي.

تجهيزات البنيات التحتية

أكد محمد الرهج، الخبير الاقتصادي،

اقرأ أيضا