نقاط رئيسية للتذكير

الموضوعالتفاصيل
القرض115 مليون يورو من البنك الأوروبي للاستثمار لشركة “ميدز”
الهدفتوسيع وتحديث عشرة أقطاب تكنولوجية في المغرب
الأثرإحداث حوالي 51,500 منصب شغل وتقليص الفوارق الجهوية
التزام مشتركتجديد التعاون مع البنك الأوروبي للاستثمار لدعم الاستدامة
التأثير البيئيتعزيز الموقع الصناعي للمغرب كقاعدة منخفضة الكربون ومنافسة

إعلان البنك الأوروبي للاستثمار عن قرض لتطوير التكنولوجيا بالمغرب

التمويل الإستراتيجي لشركة “ميدز”

أعلن البنك الأوروبي للاستثمار عن منح قرض بقيمة 115 مليون يورو (نحو 1,3 مليار درهم) لشركة “ميدز”، الفرع التابع بنسبة 100% لمجموعة صندوق الإيداع والتدبير، وذلك بهدف توسيع وتحديث عشرة أقطاب تكنولوجية استراتيجيا في خمس جهات بالمغرب.

التأثير المتوقع وإحداث فرص العمل

يهدف المشروع إلى خلق نحو 51,500 منصب عمل دائم، ما سيساعد في تحفيز الابتكار والتنافسية، إلى جانب تقليص الفوارق الجهوية في البلاد.

تعزيز التعاون والدعم المتبادل

أكد البنك الأوروبي وصندوق الإيداع والتدبير على “التزامهما المتبادل” في منتدى البنك بلوكسمبورغ، لصالح التنمية المستدامة والتمويل المناخي، وذلك احتفاءً بتوقيع هذا العقد التمويلي.

التأثيرات الإيجابية على التنمية الإقليمية والاقتصادية

سيعزز التمويل من البنك الأوروبي التنمية الاقتصادية الإقليمية وسيسهم في تموقع المغرب كقاعدة صناعية تنافسية ومنخفضة الكربون.

فوائد القروض التكنولوجية على الصعيد البيئي والتعليمي

سيتم من خلال قرض البنك الأوروبي، تحقيق توسع مستدام وتحديث بيئي للأقطاب التكنولوجية، التي ستضم فضاءات تعكس تقدمًا في مجالات البحث والتطوير والابتكار، بالإضافة إلى أقسام

اقرأ أيضا