النقاط الرئيسية

النقطة 1فندت وزارة الانتقال الرقمي وإصلاح الإدارة ما تداولته بعض وسائل الإعلام بشأن اقتناء الوزارة لسيارتين فاخرتين
النقطة 2الأمر يتعلق بطلب عروض مفتوح تم نشره على بوابة الصفقات العمومية
النقطة 3تم تجديد حظيرة سيارات الوزارة التي تعدى عمرها 10 سنوات
النقطة 4الوزارة تحتفظ بحقها في اتخاذ المتابعات القانونية

التعليق الوزاري على الأخبار الزائفة

فندت وزارة الانتقال الرقمي وإصلاح الإدارة ما تداولته بعض وسائل الإعلام بشأن اقتناء الوزارة لسيارتين فاخرتين، تبلغ إحداهما ما قيمته 248 مليون سنتيم وتبلغ قيمة الأخرى 127 مليون سنتيم، من المال العام.

توضيح البلاغ

اعتبر بلاغ وزارة الانتقال الرقمي وإصلاح الإدارة هذه الأخبار زائفة وعارية من الصحة، مؤكدا أن “الأمر يتعلق بطلب عروض مفتوح تم نشره على بوابة الصفقات العمومية يحمل رقم 4/24/MTNRA.

تجديد حظيرة سيارات الوزارة

إعداد طلب العروض تم بعد توصل مصالح هذه الإدارة بإرسالية من طرف الشركة الوطنية للنقل واللوجستيك تدعو الوزارة إلى تجديد حظيرة سياراتها التي تعدى عمرها 10 سنوات والتي ينبغي إخضاعها لمسطرة المتلاشيات؛ ويتعلق الأمر بما مجموعه 12 سيارة.

تفاصيل طلب العروض

  • اقتناء سيارتين من الفئة 1 نوع ‘برلين’ تبلغ قيمتهما 1.057.800 درهم
  • اقتناء 5 سيارات من الفئة 2 من نوع برلين بقيمة 1.273.104 دراهم
  • اقتناء 10 سيارات من النوع الهجين وقيمتها الإجمالية 2.479.908 دراهم

توسيع اختصاصات الوزارة

تغييرات في الهيكل التنظيمي للوزارة وتوسيع اختصاصاتها لتشمل الانتقال الرقمي وتنمية استعمال اللغة الأمازيغية، إلى جانب المهام التي كانت تضطلع بها في مجال إصلاح الإدارة.

استغراب الوزارة

استغربت الوزارة الإصرار على نشر معلومات زائفة، مشيرة إلى أنها تحتفظ بحقها في اتخاذ المتابعات القانونية اللازمة للتصدي لهذا النوع من الادعاءات والأخبار الكاذبة التي من شأنها تضليل الرأي العام.

FAQ

هل قامت الوزارة بشراء سيارتين فاخرتين؟

لا، الأخبار التي تداولتها بعض وسائل الإعلام غير صحيحة.

ماذا كان الأمر الفعلي؟

الأمر كان طلب عروض مفتوح لتجديد حظيرة سيارات الوزارة.

هل تم توسيع اختصاصات الوزارة؟

نعم، تم توسيع اختصاصات الوزارة لتشمل الانتقال الرقمي وتنمية استعمال اللغة الأمازيغية.



اقرأ أيضا