النقاط الرئيسية

النقطةالتفاصيل
حقوق الموظفينالمطالبة بحق موظفات وموظفي هيئة كتابة الضبط في نظام أساسي منصف ومحفز
شعارات الاحتجاجتلخص المطالب مثل زيادة كوطا الترقية وتخفيض مدة الاستحقاق
برنامج النضالإضراب وطني أيام 09 و10 و11 يوليوز، وإضراب ثان أيام 23 و24 و25 يوليوز

احتجاجات هيئة كتابة الضبط

نظم العشرات من هيئة كتابة الضبط التابعين لمحاكم الدائرة القضائية بسطات، المتمثلة في **سطات المدينة** وبرشيد وابن أحمد والبروج، مؤازرين بالنقابة الديمقراطية للعدل، العضو في الفيدرالية الديمقراطية للشغل، وقفات احتجاجية، الخميس، بمقرات المؤسسات التي يشتغلون فيها، للمطالبة “بحق موظفات وموظفي هيئة كتابة الضبط في نظام أساسي منصف ومحفّز، وفقا للصيغة المتوافق عليها مع وزارة العدل”.

شعارات ومطالب المحتجين

وردد المحتجون شعارات تلخص بعض المطالب التي خاضوا من أجلها محطات احتجاجية إنذارية سابقة، مستحضرين حسن النية، على حد تعابيرهم، حاملين يافطات تذكر الجهات المسؤولة بنقط الملف المطلبي المتحاور بشأنه مع الوزارة الوصية والشركاء الاجتماعيين مثل:

  • **الرفع من كوطا الترقية من 36% إلى 40%.**
  • **الإعفاء من التمرين بعد النجاح في المباريات المهنية، مع الاحتفاظ بالأقدمية عند تغيير الإطار.**
  • **تخفيض مدة الاستحقاق بخصوص الترقية عبر الامتحانات المهنية من 6 سنوات إلى 4 سنوات.**

تصريحات عبد الإله مخلص

أوضح عبد الإله مخلص، عضو المكتب المحلي للنقابة الديمقراطية للعدل بسطات، في تصريح لهسبريس، أن الوقفة الاحتجاجية تأتي في سياق البرنامج النضالي الذي دعا إليه المكتب الوطني، بعد محاولة القفز على المطالب المشروعة والعادلة لهيئة كتابة الضبط التي تضمنها اتفاق ماي من السنة الماضية.

مواقف النقابة

ولخص المتحدث مطالب هيئة كتاب الضبط في إخراج نظام أساسي عادل ومحفّز المتوافق بشأنه منذ ماي 2023، مشيرا إلى أن الوزارة كانت في تفاوض مستمر مع النقابات، وأوضح أن النقابة التي ينتمي إليها أفاضت في حسن النية والحفاظ على السلم الاجتماعي في القطاع؛ إلا أن الجهات الحكومية أبانت عن نواياها في القفز على مطالب الشغيلة العدلية، بإدراج النظام الأساسي في المجلس الحكومي، رغم أنه لا يحتوي على مخرجات اتفاق ماي 2023.

برنامج التصعيد

ولوّح الممثل النقابي بالتصعيد حسب البرنامج النضالي المعلن في بلاغ صحافي من قبل المكتب الوطني للنقابة الديمقراطية للعدل، العضو في الفيدرالية الديمقراطية للشغل، والمتمثل في:

  • إضراب وطني بكل المحاكم والمراكز القضائية والمديريات الفرعية ومراكز الحفظ أيام **09 و10 و11 يوليوز** الجاري.
  • إضراب ثان أيام **23 و24 و25** من الشهر ذاته.

الأسئلة الشائعة (FAQ)

ما هو الهدف الرئيسي من الاحتجاجات؟

المطالبة بنظام أساسي منصف ومحفّز للموظفين.

ما هي المطالب الرئيسية للموظفين؟

زيادة كوطا الترقية، تخفيض مدة الاستحقاق، والإعفاء من التمرين بعد النجاح في المباريات المهنية.

ما هو برنامج التصعيد الذي أعلنته النقابة؟

إضراب وطني أيام 09 و10 و11 يوليوز، وإضراب ثان أيام 23 و24 و25 يوليوز.



اقرأ أيضا